الرئيسية / الصفحة الرئيسية / الصحة اليوم / 620.000 ألف جرعة لقاح ضد الحصبة في الوسط المدرسي
اللقاح المدرسي ضد الحصبة
اللقاح المدرسي ضد الحصبة

620.000 ألف جرعة لقاح ضد الحصبة في الوسط المدرسي

الجزائر – أفاد السيد آيت تواراس بوجمعة، رئيس مصلحة الوقاية لدى مديرية الصحة لولاية الجزائر أن المديرية قد خصصت أزيد من 620.000 جرعة لقاح ضد الحصبة و الحصبة الألمانية، ضمن برنامج حملة التلقيح الوطنية في الوسط المدرسي المزمع انطلاقها في 21 ديسمبر المقبل على مستوى هياكل التلقيح للمؤسسات العمومية للصحة بالعاصمة.

وأوضح السيد آيت تواراس أن هذه الحملة ستخص تلاميذ الطورين الابتدائي و المتوسط الذين تترواح أعمارهم ما بين 6 سنوات إلى 14 سنة و المقدر عددهم على مستوى ولاية الجزائر بحوالي 620.000  تلميذ، مشيرا إلى أن الكمية المتوفرة كافية وبوفرة وتم توزيعها عبر مختلف الهياكل الصحية الجوارية بعد استلامها من معهد باستور الجزائر.

وحسب نفس المسؤول ستمس عملية التلقيح بالوسط المدرسي زهاء 580.000 تلميذ الذين يزاولون دراساتهم بالمؤسسات التربوية العمومية وأزيد من 33.000 تلميذ من المدارس الخاصة، ولفت إلى أن هذه الحملة تصادف عطلة الشتاء، ما سيسمح بالسير الحسن للعملية مع تأكيده على توفير كل الشروط الضرورية لسلامة عملية التلقيح ” واتخاذ كافة التدابير الضرورية التي تهدف إلى إنجاح هذه العملية”.

وفي ذات الشأن أضاف أن حملة التلقيح الوطنية ضد الحصبة و الحصبة الألمانية في الوسط المدرسي تندرج ضمن البرنامج الوطني للقضاء على الحصبة و الحصبة الألمانية وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة و رأي اللجنة التقنية لخبراء التلقيح.

وأشار إلى أن عملية التلقيح ضد الحصبة والحصبة الألمانية ستجرى على مستوى هياكل الصحة الجوارية وقاعات العلاج بمؤسسات الصحة العمومية التي تستوفي جميع شروط أمن عملية التلقيح عبر 10 مؤسسات عمومية للصحة الجوارية، 22 عيادة متعددة الخدمات موزعة على 57 بلدية و 13 مقاطعة إدارية، مؤكدا في ذات السياق أن عملية التلقيح ” لن تتم على مستوى المؤسسات التربوية “.

و استنادا للمتحدث فإن هذه الحملة التي تدوم  إلى غاية 7 جانفي 2018 قد استكملت جميع التحضيرات المتعلقة بها لكي تجري في ظروف حسنة، حيث سيتم تدعيم الطواقم الطبية لتدعيم الفرق الطبية لمصالح الصحة المدرسية التي تشرف على 97 وحدة للكشف و المتابعة في الوسط المدرسي مع تسخير أكثر من 200 طبيب وحوالي 190 عون تلقيح و 54 ممرض و ممرضة وأزيد من 180 طبيب نفساني.

و ذكر نفس المصدر بأن الهدف من حملة التلقيح هو تعزيز المناعة ضد مرض الحصبة والحصبة الألمانية لدى تلاميذ الطورين الابتدائي و المتوسط، و هي الفئات العمرية الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض، وذلك لتفادي تعقيدات صحية كالتشوهات والتهاب السحايا غيرها، و ستجري هذه الحملة بالتنسيق بين مديريات الصحة و السكان و التربية و الحماية المدنية.

وأبرز أنه سيتم تنظيم حملات تحسيسية على مستوى جميع الهياكل الصحية الجوارية لإعلام و تحسيس أولياء التلاميذ حول منفعة الحملة لغرض المساهمة في إنجاحها، داعيا كافة مهنيي القطاع و أولياء التلاميذ و جمعية أولياء التلاميذ و جميع الشركاء الاجتماعيين و كذا الأسرة الإعلامية “للمشاركة الكاملة في ضمان أفضل حماية لأولادنا و بناتنا، أمهات المستقبل ضد هذين الوبائين “.

و بفضل “نجاعة” برامج التلقيح، انحصر عدد حالات الحصبة بالجزائر، حيث لم يتم تسجيل أي حالة خلال السنة الجارية على مستوى العاصمة.

وبخصوص اللقاح المضاد للأنفلونزا الموسمية لموسم (2018/2017) أشار إلى أنه تم تخصيص 73.000 جرعة لقاح على مستوى ولاية الجزائر، تم إلى غاية اليوم تلقيح  50.000 شخص لاسيما المعرضين لخطر المضاعفات الناجمة عن الإصابة بالفيروس الموسمي، كالبالغين 65 سنة وأكثر والمصابين بأمراض مزمنة كأمراض القلب وأمراض السكري إلى جانب النساء الحوامل.

المصدر: و.أ.ج

شاهد أيضاً

مجمع صيدال لصناعة الأدوية

مرافقة شركة صيدال لاستعادة ريادتها في إنتاج الأدوية

الجزائر – أسدى رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، جملة من التعليمات الرامية للنهوض بقطاع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *