الرئيسية / الصفحة الرئيسية / منوعات صحية / ما هي علامات استعداد الطفل لدخول الحمام ؟
علامات استعداد الطفل لدخول الحمام
علامات استعداد الطفل لدخول الحمام

ما هي علامات استعداد الطفل لدخول الحمام ؟

قد يبدأ الأهل فى تعليم طفلهم دخول الحمام في سن السنتين ونصف تقريبا، لكن بعض الأطفال قد لا يتوفر لديهم الاستعداد إلا عند سن أربعة أعوام، لذلك يستحسن عدم  ممارسة الضغط على الأطفال، والأهم هو ملاحظة ظهور علامات الاستعداد لديهم، ونذكر منها:

  • قد لا يبلل الطفل الحفاضة عند نومه في النهار أو لمدة ساعتين متصلتين على الأقل (مما يشير إلى نمو عضلات المثانة واكتمال نضجها وقدرتها على اختزان البول والتحكم فى إخراجه).
  • أصبح الطفل قادرا على الحركة و التحدث و حتى التسلق.
  • أصبح لدى الطفل رغبة بالاستقلال بذاته، وتلبية احتياجاته مثل ارتداء أو خلع ملابسه.
  • يستطيع المشي و الجلوس والمحافظة على توازنه.
  • لديه حصيلة من الكلمات البسيطة التي يرددها والمتعلقة بالتبرز والتبول.
  • يقوم بحركات تدل على رغبته فى التبرز مثل الجلوس على ركبتيه أو إخبار الأم برغبته بذلك أو الإشارة لدورة المياه حتى وإن لم يستطع طلب ذلك كلاميا لصغر سنه وعدم قدرته على التعبير اللفظي الواضح.
  • فهم الطفل للإحساس الجسدي بأنه يرغب فى التبول أو التبرز ما يدفعه إلى إخبار المحيطين به قبل أن يحدث.
  • الرغبة فى تغيير الحفاضة المتسخة.
  • قدرة الطفل على تنفيذ الأوامر البسيطة.
  • رغبته فى ارتداء الملابس التحتانية بدلا من الحفاضة والرغبة المستمرة فى خلعها.
  • التعبير عن سعادته عندما يستخدم أفراد العائلة الكبار دورة المياه.
  • الإيجابية فى تعلم استخدام المرحاض.
  • فهم الطفل التعليمات البسيطة وتنفيذها.
  • رغبة الطفل في مراقبتك أو غيرك عند الذهاب إلى دورة المياه.
  • إشارة الطفل بأنه تبرز، من أجل تغيير الحفاضة، وهذه كلها مؤشرات على مستوى نضج الطفل وفهم ما هو ضروري لبدء التدريب.

شاهد أيضاً

ما هي البدائل الحيوية ؟

تُمثّل الأدوية الكلاسيكية التقليدية الغالبية العظمى للأدوية الموجودة في السوق، وتسمى بالأدوية ذات الجزيئات الصغيرة، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *