الرئيسية / الصفحة الرئيسية / عالم الجمال / زيوت نباتية لمواجهة جفاف البشرة الناتج عن البرد
زيوت نباتية مفيدة للبشرة
زيوت نباتية مفيدة للبشرة

زيوت نباتية لمواجهة جفاف البشرة الناتج عن البرد

مع حلول فصل الشتاء، وما يشهده من تقلبات جوية، انخفاض درجات الحرارة، هطول الأمطار، هبوب الرياح، وحتى تساقط الثلوج، تتأثر بشرتنا بشكل ملحوظ بهذه التغيرات، ومع تعاقب أيام الشتاء تبدأ معاناتنا مع جفاف البشرة على مستوى الوجه واليدين، بالإضافة إلى تشقق الشفاه، ما يولد لدينا شعورا بعدم الراحة.

أمام هذا الوضع المزعج، يبدو أن اللجوء إلى استعمال الزيوت النباتية الطبيعية أصبح الحل المناسب لدى الكثيرين، إذ أن العديد من الزيوت النباتية تتميز بقدرتها على ترطيب وتغذية البشرة في آن واحد. فما هي أهم هذه الزيوت ؟

  • زيت الأفوكادو، زيت اللوز الحلو وزبدة الشيا للبشرة

يُعتبر زيت الأفوكادو أحد أهم الزيوت المغذية للبشرة، ومن المستحسن استعماله ليلا لإتاحة المجال للبشرة للاستفادة من خصائصه المجددة للخلايا والمضادة للأكسدة لأطول وقت ممكن. وهنا تجدر الإشارة إلى أن زيت الأفوكادو أكثر دهنية نوعا ما مقارنة بمعظم الزيوت الأخرى، ولذلك يمكن استعمال مزيج من زيت الأفوكادو مع زيت الجوجوبا، الذي يتميز بقدرة البشرة على امتصاصه بسرعة كبيرة.

لكن إذا كنت تعاني من بشرة شديدة الجفاف، مع شعور دائم بأنها مشدودة، فيمكنك استعمال زيت اللوز الحلو أو زبدة الشيا، المعروفان أيضا بخصائصهما المرطبة، حيث يتميز زيت اللوز الحلو بقدرته على تعزيز خلايا البشرة ومنحها المزيد من النعومة، فيما تتميز زبدة الشيا بخصائصها المجددة لخلايا البشرة والمضادة للشيخوخة.

  • زيت الآذريون لمحاربة تشقق الشفاه

يُعتبر زيت أزهار الآذريون (الكالاندولا) من بين أفضل الحلول المُقترحة لمحاربة أحد الأعراض الأكثر شيوعا في فصل الشتاء، وهو تشقق الشفاه الناتج عن جفاف البشرة بسبب انخفاض درجات الحرارة، وفي الوقت الذي نولي اهتماما كبيرا لترطيب وجوهنا، يجب أن لا نهمل أيضا حماية هذه المنطقة الحساسة في مواجهة البرد.

يتوفر زيت الآذريون، الذي يُباع تحت اسم “زيت نقيع الآذريون”، على جميع الخصائص الضرورية لإعادة الرونق والترطيب اللازمين للحصول على شفاه متوردة. ويستعمل العديد من الأشخاص ذوي البشرة الحساسة المعرضة للحكة زيت الآذريون لترطيب بشرتهم، لكن القليلين فقط يعلمون فوائده في محاربة الشفاه المتشققة وذلك بفضل مميزاته الملطفة، المضادة للالتهاب والمجددة للبشرة. ويكفي وضع قطرة واحدة من زيت الآذريون على الشفتين لإعطائهما شبابا ورونقا جديدين.

  • زيت الزيتون لجفاف اليدين

علاوة على الفوائد العديدة المشهود بها لزيت الزيتون في المطبخ، فإنه يوفر العديد من المزايا للبشرة أيضا، إذ أنه مفيد جدا لمحاربة جفاف اليدين بفضل قدرته على تغذية البشرة، وحتى الأيادي التي تعاني من الجفاف الشديد مع الحكة بسبب البرد سوف تستفيد من خصائصه الملطفة.

كما تجدر الإشارة إلى أن زيت الزيتون مفيد أيضا لتشقق الشفاه، ويمكن استعماله كأساس لتحضير منتوجات العناية بالشفاه.

شاهد أيضاً

فوائد زيت الخروع

فوائد زيت الخروع للبشرة والشعر والأظافر

يُعتبر زيت الخروع سرا من أسرار الجمال الطبيعي، وذلك يرجع إلى خصائصة المميزة القادرة على ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *